لازلت أحاول أن أفهم ماذا رأى موسى عليه السلام من فتاة مدين لينفق عشر سنين من عمره مهرا لها... فوجدت الجواب في قول الله تعالى ( تمشي على استحياء) لم يصف طولها ولا شكلها بل وصف أغلى شيء فيها وهو الحياء ..فعلمت أن الحياء .. هو ما نفتقده في هذا الزمان 🖐🏻

Bazz Logo Download

استكشف محتوى ممتع ومشوق

انضم لأكبر تجمع للمجتمعات العربية على الإنترنت واستكشف محتوى يناسب اهتماماتك

تم نسخ الرابط بنجاح تم نسخ الرابط بنجاح
لقد تم ارسال الرمز بنجاح لقد تم ارسال الرمز بنجاح