كان رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم كان هنا قبل يوم وأقل من نصف يوم بتوقيت أهل السماء٣

الموضوع: فروق التوقيت بين أهل السماء وأهل الارضبسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على حبيبي رسول الله وعلى آله وسلم تسليما كثيرا وبعد: قال الله تعالى: { إن يوما عند ربك كألف سنة مما تعدون } الآية. وبناء عليه: لو نقسم هذه ال1000 سنة على يوم واحد من أيام أهل الدنيا لكان نصيب الساعة الواحدة هو 41.6 سنة أي أن ساعة واحدة بتوقيت أهل السماء بها 41.6 سنة بتوقيت أهل الأرضولتتأكد من ذلك تأمل في قول الله تعالى حينما تكلم عن يوم القيامة : { إنهم يرونه بعيدا ونراه قريبا } الآية. هااااااام جدااااااالكن نوح عليه السلام قسم اليوم إلى 12 ساعة وليس إلى 24 فليس كل ما هو شائع صوابأي أن ساعة نوح عليه السلام فيها ساعتين اثنتين من ساعات اليوم وبناء عليه: فإن ساعة واحدة بتوقيت أهل السماء تساوي 83.3 سنة بتوقيت أهل الأرض الغريب أن ليلة القدر أيضا توازي عبادة 83.3 سنة هل من تفسير لهذا التطابق ؟!!!!فعمر أبونا آدم عليه السلام كان 1040 سنة أي أن كامل عمره بتوقيت أهل السماء هو يوم واحد وأقل من نصف ساعةالخلاصة: أبوانا، آدم وحواء عليهما السلام نزلا إلى الأرض من أجل مهمة سريعة وقاما بها على الوجه الأكمل وعادا إلى موطنهما الأصلي الذي هو الجنة ونحن على اثرهما عائدون إن شاء الله تعالى ولله الحمد والمنة خلاصة الخلاصة: من توسط في الأمور كلها استحق العودة إلى موطنه الأصلي ومن تطرف استحق النفي إلى النار والعياذ بالله لذا اعتبروا يا أولي الالباب يا أولي الابصار #توقيع_عبد_القادر_حشاشنة_بن_سليمان_الحسني ٨

سمعنا بمجاعة في غزة ولم نسمع عنها في اسرائيل لأن الطريق البري الأردني يشتغل ليلا نهار فلو قطع لجاعت اسرائيل كما جاعات غزة أما الفتات الذي رماه الطيران الأردني على غزة ما هو إلا ذر للرماد٨

Bazz Logo Download

استكشف محتوى ممتع ومشوق

انضم لأكبر تجمع للمجتمعات العربية على الإنترنت واستكشف محتوى يناسب اهتماماتك

تم نسخ الرابط بنجاح تم نسخ الرابط بنجاح
لقد تم ارسال الرمز بنجاح لقد تم ارسال الرمز بنجاح