close

" من وصايا رسولنا الكريم إننا نُكثِر من قول: (اللهم إنَّك عفو كريم تُحِب العَفْوَ فَاعْفُ عنيّ) وورد في التفسير الصحيح أن المقصود بالعفو: هو أن يُسامح الرب عِباده على ذنوبهم دون تسجيلها في صحيفتهُم وكأن الذنب لم يكن .. لذلك العفو دائمًا أبلغُ من المغْفِرة؛ لإن العفو محو أما المغفرة ستر .. والمحو أبلغ من الستر ..♥️"

close
Hassan Mohammed

لا توجد تعليقات حتى الآن!

كن أول من يعلق على هذا المنشور

تم نسخ الرابط بنجاح تم نسخ الرابط بنجاح
لقد تم ارسال الرمز بنجاح لقد تم ارسال الرمز بنجاح