close
Descriptive Alt Text

دخل مارك ايفانز بريطاني الجنسية موسوعة جينيس للأرقام القياسية،بعد أن قام بوشم اسم طفلته على جسده667مرة،معرباً بذلك عن حبه لابنته لوسي سبق أن دخل إيفانز،موسوعة جينيس عام2017،بعد أن وشم اسم ابنته على ظهره 267 مرة،لكنه خسر الرقم القياسي بعد أن أطاحت به ديدرا فيجيل،سنة 2020، وهي شابة في الـ27 من عمرها،وشمت اسمها على جسدها 300 مرة.وعلى الرغم من عدم وجود مساحة كبيرة على ظهره،فقد كان إيفانز مصممًا على استعادة رقمه القياسي العالمي،لذا استمر في وشم اسم"لوسي"على فخذيه،⬅️ #موسوعه_چينس #باز_يجمعنا

close
موسوعة چينس
المشرف فاطمة جبارين  • 

دخل مارك ايفانز بريطاني الجنسية موسوعة جينيس للأرقام القياسية،بعد أن قام بوشم اسم طفلته على جسده667مرة،معرباً بذلك عن حبه لابنته لوسي سبق أن دخل إيفانز،موسوعة جينيس عام2017،بعد أن وشم اسم ابنته على ظهره 267 مرة،لكنه خسر الرقم القياسي بعد أن أطاحت به ديدرا فيجيل،سنة 2020، وهي شابة في الـ27 من عمرها،وشمت اسمها على جسدها 300 مرة.وعلى الرغم من عدم وجود مساحة كبيرة على ظهره،فقد كان إيفانز مصممًا على استعادة رقمه القياسي العالمي،لذا استمر في وشم اسم"لوسي"على فخذيه،⬅️ #موسوعه_چينس #باز_يجمعنا

منذ 8 شهور

❤️

منذ 8 شهور

.

منذ 8 شهور

♥️

تم نسخ الرابط بنجاح تم نسخ الرابط بنجاح
لقد تم ارسال الرمز بنجاح لقد تم ارسال الرمز بنجاح