close
Descriptive Alt Text

‏أمام مجرمي قوات أمن نظام الأسد .. تقدم الصفوف ليقف واحداً وحيداً يواجههم بالسؤال عن مذابحهم بحق الأبرياء المدنيين في مدينتي الرستن وتلبيسة.‏خلفه جموع من الأحرار .. وأمامه موت قادم لا محالة، لم يسلْ عن سلامتِه، روحه فوق راحتِه.. يَرقبُ الساعةَ التي بعدَها هولُ ساعتِهْ!‏حصل ذلك عندما كانت ثورة.‏⁧‫ #حمص‬⁩ - شارع فارس الخوري، قبالة مسجد خالد بن الوليد ‏الجمعة 4 تشرين الثاني/ نوفمبر 2011

close
عمر ادلبي

‏أمام مجرمي قوات أمن نظام الأسد .. تقدم الصفوف ليقف واحداً وحيداً يواجههم بالسؤال عن مذابحهم بحق الأبرياء المدنيين في مدينتي الرستن وتلبيسة.‏خلفه جموع من الأحرار .. وأمامه موت قادم لا محالة، لم يسلْ عن سلامتِه، روحه فوق راحتِه.. يَرقبُ الساعةَ التي بعدَها هولُ ساعتِهْ!‏حصل ذلك عندما كانت ثورة.‏⁧‫ #حمص‬⁩ - شارع فارس الخوري، قبالة مسجد خالد بن الوليد ‏الجمعة 4 تشرين الثاني/ نوفمبر 2011

لا توجد تعليقات حتى الآن!

كن أول من يعلق على هذا المنشور

تم نسخ الرابط بنجاح تم نسخ الرابط بنجاح
لقد تم ارسال الرمز بنجاح لقد تم ارسال الرمز بنجاح